احفظ السورة مع التفسير الكامل لها فقط قم بإختيار التفسير ثم اضغط على حفظ

سَبِّحِ اسْمَ رَبِّكَ الْأَعْلَىسورة الأعلى - عدد الآيات 19 - الآية 1الَّذِي خَلَقَ فَسَوَّىٰسورة الأعلى - عدد الآيات 19 - الآية 2وَالَّذِي قَدَّرَ فَهَدَىٰسورة الأعلى - عدد الآيات 19 - الآية 3وَالَّذِي أَخْرَجَ الْمَرْعَىٰسورة الأعلى - عدد الآيات 19 - الآية 4فَجَعَلَهُ غُثَاءً أَحْوَىٰسورة الأعلى - عدد الآيات 19 - الآية 5سَنُقْرِئُكَ فَلَا تَنسَىٰسورة الأعلى - عدد الآيات 19 - الآية 6إِلَّا مَا شَاءَ اللَّهُ ۚ إِنَّهُ يَعْلَمُ الْجَهْرَ وَمَا يَخْفَىٰسورة الأعلى - عدد الآيات 19 - الآية 7وَنُيَسِّرُكَ لِلْيُسْرَىٰسورة الأعلى - عدد الآيات 19 - الآية 8فَذَكِّرْ إِن نَّفَعَتِ الذِّكْرَىٰسورة الأعلى - عدد الآيات 19 - الآية 9سَيَذَّكَّرُ مَن يَخْشَىٰسورة الأعلى - عدد الآيات 19 - الآية 10وَيَتَجَنَّبُهَا الْأَشْقَىسورة الأعلى - عدد الآيات 19 - الآية 11الَّذِي يَصْلَى النَّارَ الْكُبْرَىٰسورة الأعلى - عدد الآيات 19 - الآية 12ثُمَّ لَا يَمُوتُ فِيهَا وَلَا يَحْيَىٰسورة الأعلى - عدد الآيات 19 - الآية 13قَدْ أَفْلَحَ مَن تَزَكَّىٰسورة الأعلى - عدد الآيات 19 - الآية 14وَذَكَرَ اسْمَ رَبِّهِ فَصَلَّىٰسورة الأعلى - عدد الآيات 19 - الآية 15بَلْ تُؤْثِرُونَ الْحَيَاةَ الدُّنْيَاسورة الأعلى - عدد الآيات 19 - الآية 16وَالْآخِرَةُ خَيْرٌ وَأَبْقَىٰسورة الأعلى - عدد الآيات 19 - الآية 17إِنَّ هَٰذَا لَفِي الصُّحُفِ الْأُولَىٰسورة الأعلى - عدد الآيات 19 - الآية 18صُحُفِ إِبْرَاهِيمَ وَمُوسَىٰسورة الأعلى - عدد الآيات 19 - الآية 19

كتب عشوائيه

  • دروس في شرح نواقض الإسلاماعلم أيها المسلم أن الله - سبحانه وتعالى - أوجب على جميع العباد الدخول في الإسلام والتمسك به والحذر مما يخالفه، وبعث نبيه محمدا - صلى الله عليه وسلم - للدعوة إلى ذلك، وأخبر - عز وجل - أن من اتبعه فقد اهتدى، ومن أعرض عنه فقد ضل، وحذر في آيات كثيرات من أسباب الردة، وسائر أنواع الشرك والكفر، وذكر العلماء رحمهم الله في باب حكم المرتد أن المسلم قد يرتد عن دينه بأنواع كثيرة من النواقض التي تحل دمه وماله، ويكون بها خارجا من الإسلام، وقد قام فضيلة الشيخ الفوزان - حفظه الله - بشرح رسالة الإمام المجدد محمد بن عبد الوهاب - رحمه الله - والتي بين فيها بعض هذه النواقض.

    المؤلف : صالح بن فوزان الفوزان

    الناشر : مكتبة الرشد بالمملكة العربية السعودية

    المصدر : http://www.islamhouse.com/p/314803

    التحميل :

  • فتيا في صيغة الحمدفتيا في صيغة الحمد ( الحمد لله حمداً يوافي نعمه ويكافئ مزيده ) هل رويت في حديث في الصحيح أم لا ؟ وهل أصاب من اعترض عليها بقوله تعالى : { وإن تعدوا نعمت الله لا تحصوها }، وبما قد ثبت عن النبي - صلى الله عليه وسلم - أنه كان يقول : { لا أحصي ثناء عليك أنت كما أثنيت على نفسك }؟ يعني أنه مهما أثنى العبد على الله - عز وجل -، وتقدم بين يديه بحمده وشكره فلن يفي بحق نعمه، ولن يكافئ مزيده؛ فلا يوجد حمد يوافي نعمه ويكافئ مزيده !!.

    المؤلف : ابن قيم الجوزية

    المدقق/المراجع : عبد الله بن سالم البطاطي

    الناشر : دار عالم الفوائد للنشر والتوزيع

    المصدر : http://www.islamhouse.com/p/265610

    التحميل :

  • من وصايا الآباء والأمهات للبنين والبناتهذه الرسالة تحتوي على ما تيسر من وصايا الآباء والأمهات للبنين والبنات.

    المؤلف : عبد الله بن جار الله بن إبراهيم الجار الله

    المصدر : http://www.islamhouse.com/p/209200

    التحميل :

  • آداب المسلم الصغيركتاب للصغار يحتوي على 37 صفحة من الرسومات التوضيحية والجداول والتقسيمات لتعليم آداب المسلم .

    المصدر : http://www.islamhouse.com/p/328740

    التحميل :

  • سبل السلام شرح بلوغ المرامسبل السلام: في هذه الصفحة نسخة الكترونية مفهرسة، تتميز بسهولة التصفح والبحث من كتاب سبل السلام الموصلة إلى بلوغ المرام، والذي شرح فيه المؤلف متن " بلوغ المرام " لابن حجر العسقلاني والذي اختصر فيه مؤلفه كتاب " البدر التمام " للقاضي الحسين المغربي (ت1119هـ )، مقتصراً فيه على حل ألفاظ " بلوغ المرام " وبيان معانيه - على فوت - بتوسط بين الإيجاز والإطناب مع زيادة بعض الفوائد على " البدر التمام " والإعراض عن ذكر الخلافات والأقاويل إلا ما تدعو إليه الحاجة. ومنهج العلامة الصنعاني في كتابه: يذكر ترجمة مختصرة للراوي الأعلى للحديث، ثم يبين مفردات الحديث مبينا مبهمها، ضابطا للألفاظ ضبطا لغويا، ثم يذكر الفوائد الفقهية في الحديث، ثم يبين طرفا من تراجم من أخرج الحديث مبينا درجة الحديث من الصحة أو الضعف.

    المؤلف : محمد بن الأمير الصنعاني

    الناشر : موقع أم الكتاب http://www.omelketab.net

    المصدر : http://www.islamhouse.com/p/140691

    التحميل :

اختر القاريء


اختر اللغة

اختر سوره

اختر التفسير

كتب عشوائيه

المشاركه

Bookmark and Share